الثلاثاء، 3 مايو، 2011



فارقنا صاحب مقولة "حيثما تكون الحريّة أكون"، الدكتور الطاهر الهمّامي يوم 2 ماي 2009.

ما زال إلى اليوم في بال كل رفاقه و أهله و أصحابه و طلبته...

يتذكرونه في كل مناسبة أو كتاب...

سيحتفون به هذه السنة في دار الثقافة ابن خلدون يوم الأربعاء 4 ماي على الساعة الرابعة بعد الزوال...كونوا على الموعد



تعليق غير معرف

كنت طالبة عندو في كلية الأداب منوبة.ما احلاه راجل



تعليق غير معرف

الطاهر الحكيم المناضل صديقي ورفيقي النقابي ..عشق الحرية واستمات في الدفاع عنها فعلا وكتابة..لنخلة الشعراء للحكيم للدكتور للمناضل للطاهر الجار والصديق اقول لم ترحل فانت كما النخل باق باعمالك وحكمك ..فقط افتقدك صديقي المقرب