الخميس، 14 أبريل، 2011


في تدوينة سابقة(*) أعلمتكم عن محاكمة 19 مواطنا أوقفوا يوم 1 افريل بتونس على اثر مسيرة كانت متوجهة إلى بطحاء القصبة . و قد كانت المحكمة الابتدائية بتونس أخلت ،مؤقتا، سبيل 4 منهم يوم الاثنين 11 افريل...و بالأمس وضعت بقيتهم في حالة سراح مؤقت في انتظار التصريح بالحكم.

و قد علمنا أيضا سراح صديقنا عبدالله بن سعيد شهر... عبداللهCAM الذي خطف يوم السبت 9 افريل لأنه كان يصور بالكاميرا في شارع الحبيب بورقيبة بتونس.

نحن في انتظار تسريح،اليوم، (و لو مؤقتا) بقية 6 الموقوفين من مسيرة 1 افريل 2011.

النظام الحالي،الفاقد للشرعية الديمقراطية، يحاكم الشعب...

و شعبنا يطالب بمحاكمة قتلة شهدائنا و جلادي النظام البائد و كل من عاث في اموالنا فسادا...



تعليق غير معرف

laissez les jeunes s'exprimer c'est quoi ses arrestations je ne comprend plus rien les salafistes et les bandits et les islamistes font la loi dans les rues et a ras jdir et ont les laisses tranquille mais on arrête les caméras man ,ce pays marche à la rassou .