السبت، 8 نوفمبر، 2008


النّاس اللي كانو يستنّاو في نتايج لجان التحكيم متاع jcc استغربو وقتلّي لجنة الأشرطة الوثائقيّة اعلنت حجب الجائزة. اعضاء اللجنة قالو انّو الأفلام المتسابقة 12 و هوما ما شافوا الا 11 فلم.

وين مشى الفلم عدد 12؟ و اش اسمو؟ و شكون مولاه؟ و علاش مشى غبره في السماء؟

ايّا يا سيدي حلّو عينيكم و وذنيكم بالقدى !

الفلم اسمو : "زبد" (ecumes )

المخرجة : ريم علي ( تخدم ايضا ممثلة في بلادها ) من سوريا. هي التحفونة الأتية صورتها

السبب الرسمي لسحب الفلم : لجنة التنظيم متاع jcc ما قالت شيء و عملت black out

السبب حسب العصفورة : تدخّلات رسمية اجنبيّة.

موضوع الشريط : لاهي حكاية تر... و لا اوموسكسوال و لا عصابة تبيع في " كربوناطو"....الفلم يحكي على معاناة سجينة سياسية شيوعيّة في سوريا...( على هذاكا يا بورب مديرة المهرجان بقتت والدين الفلم، حفاظا على الأخلاق الحميدة و مراعاة لمعنويات الشعب التونسيّ و حمايتو من الأفكار الهدّامه ). تصوّروا الجمهور يشوف شريط "زبد"

آش يكون موقفنا مع الدول الشقيقة و الصديقة؟

مخ الهدرة انّو لجنة التحكيم متاع الفلموات القصيرة استرجلت (بنساها و رجالها: نادية كمال المصرية و فيلكس نداي من السينقال و الفلسطينية عليا اورسغلي و رضا الباهي من تونس و الألماني دوويس هنجار) و قالت لا للمقص !

و ما قعدو على التوش كان اشباه المثقّفين اللي قبلو هالعملة المزبّلة :

1- الهيئة المديرة اللي لأول مرّه من عام 1966 تقبل المشاركة في صنصرة فلم

2- المسؤول على قسم الأفلأم القصيرة اللي عامل فيها "سينياست" و قبل باش يزكّي حاجة كيف هاذي ( المرّة الجايه اللي باش يحكي على السنيما ماذا بيه يتأكّد أنّي موش موجود معاه في نفس المكان)

3- السيّد اللي عندو جمعة مقيّم الدنيا في الأذاعة و ال"صحافة" و التلفزة ! قالك ولدو اتحرم من الجائزة الأولى !

اشكون قالو اللي الجائزة كانت باش تتعطى لولدو؟ ما قلقتوش حكاية فلم مصنصر؟

و على العموم راهو موش ريم علي بركه تعاني من الرقابة في سورية. زوز مخرجين كبار، محمد ملص و عمر اميرالاي

تمنعو من السفر للخارج هالأيّامات ( هنا و هنا ) .



تعليق غير معرف

يعطيك الصحة انك تكلمت على لامين النهدي اللي مقيمها على فلم ولدو: بالرسمي شكون قالو اللي فلم ولدو شيدوفر و باش يربح الجائزة؟
بالرسمي اشباه مثقّفين !