الأربعاء، 7 مايو، 2008


المكان : "تبدّيت" بلدة تقع بين الرديّف و أم العرائس في الحوض المنجمي بقفصة

الموقع : مركز الكهرباء العالي الضغط الذي يزوّد غسّالات الفسفاط بالرديف

الأحداث:

يوم 3 ماي: جمع من شباب البلدة يدخل المركز و يوقفه عن العمل احتجاجا عن ظروف

عيشهم المتردّية و مطالبين بحقهم في الشغل.

يومي 4 و 5 ماي: يتواصل الاعتصام داخل المركز و يرفض الشباب إخلاء المكان

يوم 6 ماي: ... يرجع التيّار القوي الضغط إلي المركز و يسقط الشاب

هشام بن علي بن جدّو العلايمي ميّتا

و يصاب العديد من رفاقه بحروق

من أمر بإرجاع التيّار الكهربائي؟

من قتل هشام؟



تعليق mandela

المعتمد هو من أمر بإرجاع التيار الكهربائي في بالو باش يخوف الشباب و النتيجة كانت كارثية
تبا لهذا النظام الجبان الذي يقتل أبناءه



تعليق kissa-online

@mindef
message recu 5/5...navré
j'ai le coeur en sang et je ne peux pas en dire plus.



تعليق Stupeur

Ca me rappelle le sketch de Lamine ennahdi et noureddine ben ayed !

Chkoun khabba ka3bet el yaghort fel frigidaire!

et la blague francaise : Mouloud et Stéphane sont dans une barque, Mouloud tombe a l'eau, qui est ce qui l'a poussé?



تعليق HNANI

لا حول ولا قوة إلا بالله ، الله يرحمو و ربي يجازي إلي كان اليبب



تعليق Nakhlet Oued el-Bey

يوم إستشهادي

يوم إستشهادي يا أمي ما تبكيش عليّ
و لا تشقي لي الهدوم يا أمّي
زغرتيلي و دوري في كلّ حارة
زغرتيلي و دوري بين كلّ العذارى
زغرتي يوم إستشهادي
ما بدّي تعملوا لحدي بهيّة
نطفة طين من التربة الأبيّة
وبصبعك خطّي يا أمّي
خطّي ع قبري إشارة
قولي مات من أجل القضيّة